نادال يهزم نوري ويفوز ببطولة “أكابولكو” للمرة الرابعة

قناة اليمن | رويترز

توج الإسباني رفائيل نادال بطل أستراليا المفتوحة ببطولة أكابولكو للتنس للمرة الرابعة الليلة الماضية بعد فوزه على البريطاني كاميرون نوري بمجموعتين متتاليتين وبواقع 6-4 و6-4 في المباراة النهائية في المكسيك.

وسبق لنادال المصنف الخامس عالميا الفوز بلقب البطولة في أعوام 2005 و2013 و2020 من ثم أصبح يتساوى في هذا الانجاز مع مواطنه ديفيد فيرير والنمساوي توماس موستر.

وفي النسخة الحالية توج باللقب بكل جدارة ودون خسارة أي مجموعة ليحصل على اللقب الثالث على التوالي في العام الحالي بعد تتويجه في ملاعب ملبورن بارك وبطولة أخرى في أستراليا قبل ذلك.

وحقق اللاعب الإسباني المخضرم الفوز في 15 مباراة متتالية منذ عودته للملاعب بعد تعافيه من إصابة في القدم أبعدته عن البطولات مدة ستة أشهر تقريبا العام الماضي وفي مباراة اللقب نجح بكل ثقة في إفشال كل محاولات نوري عندما حقق الفوز في ساعة واحدة و54 دقيقة.

وفي المجموعة الأولى خسر نوري (26 عاما) المصنف السادس في البطولة إرساله ومن ثم تقدم نادال 3-2 قبل أن يحسم المجموعة لصالحه سريعا.

وكسر نادال إرسال منافسه البريطاني في أول شوط في المجموعة الثانية لكن نوري تعادل 1-1 مباشرة بعد ذلك قبل أن يكسر نادال إرسال المنافس من جديد ويتقدم عليه 3-2، كما كسر نادال إرسال نوري مرة أخرى ليتقدم 5-2 لكن اللاعب البريطاني رد بكسر للإرسال إلا أنه لم يتمكن من الاستمرار في المحاولة ليحسم النجم الإسباني المباراة واللقب.

وقال نادال (35 عاما) في مقابلة على جانب الملعب بعد الانتصار والتتويج “الرطوبة كانت عالية كثيرا اليوم وكانت الأحوال صعبة جدا، “كاميرون لاعب قوي ويصعب فهمه ويجعل الأمر صعبا عليك”، وأضاف نادال الذي أحرز 21 لقبا كبيرا وهو رقم قياسي غير مسبوق “خلال المباراة واجهت بعض اللحظات الصعبة لكني تمكنت من تجاوزها ونجحت في استغلال الفرص التي أتيحت لي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى