واشنطن تدعو مليشيات الحوثي للإيفاء بالتزاماتها وفتح المعابر في تعز

قناة اليمن |متابعات

طالب المبعوث الأميركي لليمن تيم ليندركينغ، مليشيات الحوثي الإيفاء بالتزاماتها في الهدنة الأممية وفتح المعابر في تعز ومناطق أخرى.

وقال ليندركينغ: ندعم جهود الهدنة الأممية ونعتقد أننا بحاجة إلى تعزيزها وتوفير الظروف الملائمة لنبين لليمنيين الفائدة المنبثقة منها لتحسين ظروف حياتهم، وبالتالي يكون من الصعب على الأطراف التراجع عن الالتزامات التي قدموها.

وأضاف أن الهدنة الأممية التي جددت لشهرين قادمين تمثل حجر الأساس لخطوات قادمة يتم العمل عليها من أهمها وقف إطلاق نار شامل، والبدء في محادثات سياسية يمنية لإنهاء الصراع.

وأردف : «لديَّ أمل بإيفاء الأطراف التزاماتها للهدنة ونبني على ذلك عملية سلام، الهدنة خلقت بيئة إيجابية أكبر وأطراف النزاع فتحت قنوات للتحاور فيما بينها، لم ننه الحرب بعد، وعلينا استخدام الزخم للدفع باتجاه مزيد من التقدم مثل المحادثات السياسية ووقف شامل لإطلاق النار».

كما تحدث ليندركيغ عن حاجة الحكومة اليمنية ومجلس القيادة الرئاسي الجديد للدعم الاقتصادي والإنساني، لكي يتمكنوا من إجراء الإصلاحات المطلوبة وتحقيق نتائج ملموسة على الأرض.

وأشار المبعوث الأميركي لليمن إلى أن السعودية لعبت دوراً محورياً في دعم الهدنة الأممية ونجاحها، كما كشف أن الولايات المتحدة قطعت الطريق على الذين يريدون زعزعة استقرار اليمن.

ودعا المبعوث الأميركي إيران إلى لعب دور إيجابي في اليمن بدلاً من تسليح الأشخاص وتغذية الصراع كما كان الحال في السابق، وقال: «يجب التوقف عن تهريب السلاح القاتل لليمن».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى