البحر : خروقات الحوثي للهُدنة في تعز تسببت بمقتل وإصابة 227 عسكريًا ومدنيًا

قناة اليمن | متابعات

أكد نائب شعبة التوجيه المعنوي في محور تعز العقيد عبدالباسط البحر، الأربعاء، مقتل وإصابة 227 عسكريًا ومدنيًا في محافظة تعز جراء خروقات مليشيا الحوثي الإرهابية للهُدنة الأممية منذ سريانها.

وقال العقيد عبدالباسط البحر، إن خروقات مليشيا الحوثي المدعومة من إيران للهُدنة الأممية منذ سريانها في الثاني من أبريل الماضي وحتى مساء أمس الثلاثاء 6 سبتمبر 2022م، بلغت (4450) خرقاً.

وأضاف  أن 30 شهيداً عسكرياً قتلوا في تعز جراء الخروقات الحوثية وأصيب 131 آخرين منذ بدء سريان الهُدنة، فيما قتل 12 مدنيًا وأصيب 54 آخرين بينهم نساء وأطفال.

وأوضح أن المليشيا تواصل استقدام تعزيزات عسكرية من خارج المحافظة إلى الجبهة الشمالية والغربية والضباب والعنين، ونشر قناصات حرارية في الجبهة الغربية وجبهة الضباب، فضلاً عن استحداث خنادق وحواجز هندسية.

ولفت إلى أن المليشيا استقدمت خلال الـ 24 الساعة الماضية ١١طقما تحمل أفراد وعدد ٢ أطقم تحمل مدافع ٢٣مم، كما عززت بمدفع هاون ٨٢ ، ودبابة إلى مفرق شرعب.

وللأسبوع الثاني على التوالي تكثف مليشيا الحوثي من تحركاتها وهجماتها العسكرية على جبهة العنين وجبهة الضباب والجبهة الغربية للمدينة لغرض قطع خط تعز – عدن، الشريان الوحيد للمدينة، في خروقات مستمرة للهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة.

وفي 2 أغسطس أعلنت الأمم المتحدة موافقة الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي على تمديد الهدنة بين الطرفين التي بدأت مطلع أبريل الفائت، لشهرين إضافيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى