رئيس هيئة الأركان: سيظل الجيش الوطني الحامي والحارس للثوابت الوطنية

قناة اليمن | مأرب

 

أكد رئيس هيئة الأركان العامة قائد العمليات المشتركة الفريق الركن صغير بن عزيز، على المضي في درب الشهداء الأبرار الذين ضحوا بأرواحهم فداء للوطن في ثورتي سبتمبر وأكتوبر المجيدتين، وسيظل الجيش الوطني على العهد الحامي والحارس للثوابت الوطنية مهما كانت التضحيات.

جاء ذلك خلال وضعه، اليوم، إكليل من الزهور على ضريح الشهيد علي عبدالمغني أحد أبرز قيادات الـ ٢٦ من سبتمبر المجيدة، وزيارة مقبرة الشهداء الأبرار في محافظة مأرب وذلك بمناسبة احتفالات بلادنا بالعيد الوطني الـ ٣٠ للوحدة اليمنية المباركة التي تحققت في الثاني والعشرين من مايو ١٩٩٠م وبحلول عيد الفطر المبارك.

وترحم الفريق بن عزيز على أرواح الشهداء الأبرار الذين ضحوا بأنفسهم وارتقت أرواحهم الطاهرة إلى بارئها وهم يرابطون بثبات في ميادين العزة والشرف، من أجل الثورة و الجمهورية والوحدة.

وقال رئيس هيئة الأركان “نتذكر شهداؤنا الأبطال بكل فخر واعتزاز وما وصل إليه المواطن اليمني، هو بفضل تضحيات هؤلاء الثوار الأبطال، ونوصي الأجيال من بعدنا أن يتخذوا منهم القدوة والمثل في النضال والفداء دفاعاً عن الوطن والحرية والكرامة”.

وعبر الفريق بن عزيز عن تهانيه للشعب اليمني العظيم وقوات الجيش الوطني بمناسبة عيد الفطر المبارك وعيد الوحدة المباركة عيد الوطني الـ 30 للجمهورية اليمنية ٢٢ مايو الذي تحقق فيه أبرز هدف من أهداف الثورتين سبتمبر وأكتوبر وهو وحدة الشعب اليمني كاملاً..مؤكداً بان الوحدة اليمنية غالية على قلوبنا وسيظل الجيش حامي وحارس لها مهما كانت التضحيات ولن نقبل أبداً أن تقوض الوحدة مهما كان ومن أي طرف كان”.

إلى ذلك زار رئيس هيئة الأركان العامة قائد العمليات المشتركة مقبرة الشهداء الأبطال الذين ارتقت أرواحهم الطاهرة إلى بارئها وهم يرابطون بثبات في مختلف جبهات الحرية والكرامة وميادين الإباء ضد مليشيات الحوثي الانقلابية الكهنوتية المدعومة إيرانيًا.

وأكد الفريق بن عزيز أن الدماء الطاهرة التي تجود بها اليمن اليوم من أبنائها البواسل قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تقاتل لإعادة الإعتبار لثورتي ٢٦ سبتمبر و١٤ أكتوبر وتحقيق أهدافها الخالدة والانتصار اليمني على الظلم والكهنوت ومختلف المشاريع الطائفية والعنصرية والجهوية.

كما وجه رئيس هيئة الأركان العامة خلال الزيارة ببناء ضريح لشهداء الجيش الوطني بالإضافة إلى سور لمقبرة الشهداء بمأرب ومرفقات للقائمين عليها.

رافق رئيس هيئة الأركان خلال الزيارة مستشار نائب القائد الأعلى للقوات اللواء الركن عبدالعزيز الشميري، ونائب رئيس هيئة القوى البشرية اللواء الركن محمد الوضري ،ونائب رئيس هيئة الإسناد والدعم اللوجستي العميد الركن عبدالعزيز الفقيه، ومدير دائرة التوجيه المعنوي العميد الركن محمد الاشول، وركن عمليات العمليات المشتركة العميد الركن علي حاتم، ومدير دائرة الأمن العسكري العميد الركن عبدالله اليمني، وعدد من القيادات العسكرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: