”أوفيد“ تدعم البلدان النامية بـ 243 مليون دولار أمريكي

قناة اليمن  | wam

 

وافق صندوق الأوبك للتنمية الدولية، أوفيد، على تمويل جديد بقيمة 243 مليون دولار أمريكي لدعم الدول النامية في جميع أنحاء العالم. كما أفادت المنظمة أنها تساعد البلدان النامية على تخفيف آثار جائحة كورونا واحتوائه والتعافي منه.

تمت الموافقة على التمويل الجديد من قبل مجلس إدارة صندوق الأوبك خلال دورته الـ 172. وهو يشمل تمويل القطاعين العام والخاص المتعلق بعمليات التنمية في قطاعات التعليم والبنية التحتية والمياه والصرف الصحي ، فضلا عن دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم.

وقال المدير العام لصندوق أوبك ، الدكتور عبد الحميد الخليفة ، “إن تمويل التنمية لدينا يدعم العمليات بما يتماشى مع خطة الأمم المتحدة لعام 2030 للتنمية المستدامة في جميع أنحاء أفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية”.

واضاف “نحن نعمل بجد لمعالجة قضايا التنمية المتعلقة بفيروس كورونا، مع الاستمرار في دعم الاحتياجات الملحة الأخرى في البلدان الشريكة لنا. أهداف التنمية المستدامة مترابطة بشكل كبير مع مكافحة الوباء”.

وتابع “سندعم قروض القطاع العام الجديدة التي وافق عليها أوفيد ، والتي تبلغ قيمتها 163 مليون دولار ، والمشاريع هي التالية: بوركينا فاسو بمبلغ 23 مليون دولار لدعم التوسع في جامعات دوري وفادا نغورما ؛ الصين بمبلغ 30 مليون دولار لدعم التعليم المهني في هوبي ؛ وبابوا غينيا الجديدة بمبلغ 50 مليون دولار لمساعدة برنامج الاستثما”..

إضافة الى ذلك، 20 مليون دولار لدعم مشاريع توزيع المياه في السنغال؛ سيراليون بمبلغ 20 مليون دولار لمساعدة فريتاون في مشاريع في المياه والصرف الصحي وإعادة تأهيل البيئة المائية؛ وأوغندا بمبلغ 20 مليون دولار لمساعدة خط الائتمان الثالث لبنك التنمية الأوغندي المحدود.

في إطار عمليات القطاع الخاص لصندوق الأوبك ، وافق مجلس الإدارة على ما مجموعه 80 مليون دولار. ستدعم 30 مليون دولار الشركات الصغيرة والمتوسطة في باراجواي عبر مؤسسة مالية حيث تعالج تلك الشركات الصغيرة والمتوسطةالتحديات الأخرى المتعلقة بـ COVID-19. وسيتم تقديم المبلغ المتبقي وقدره 50 مليون دولار لمؤسسة مالية للإقراض لمشاريع البنية التحتية في البلدان الأفريقية المؤهلة.

بالإضافة إلى التمويل الجديد، وافق أوفيد في الأسابيع الأخيرة على 10 ملايين دولار لدعم خطة استجابة غواتيمالا لفيروس كورونا بالإضافة إلى 20 مليون دولار لمساعدة جزر المالديف في مكافحة الوباء. منذ بداية تفشي المرض ، خصصت المنظمة مليار دولار لتمويل جهود تأثير ومكافحة COVID-19 في البلدان النامية.

تأسست أوفيد في يناير (كانون الثاني) 1976 من قبل 13 دولة عضو في أوبك. بما في ذلك الإمارات العربية المتحدة. وهي مؤسسة تمويل التنمية التي أنشئت كصلة وصل لمساعدة البلدان النامية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: