بيروت الحزينة.. مشاهد الدمار بعد الانفجار تشوه ملامح المدينة بالكامل

قناة اليمن | فرانس 24

بيروت لم تعد كما كانت.. فقد تشوهت ملامح العاصمة اللبنانية بعد الانفجار الكارثي الذي حل بها يوم الثلاثاء. ولا تزال أعمال الإنقاذ مستمرة في وسط شوارع لا يمكن تشبيهها إلا بساحات حرب.

أعداد قتلى ومصابين مخيفة سببها انفجار مرفأ بيروت. أكثر من 137 قتيلاً ومئات الجرحى ونحو 300 ألف مواطن مشرد بالمدينة. بيروت التي نعرفها تدمرت أجزاء واسعة منها في ظل دولة عاجزة اقتصادياً ومادياً عن إعادة بناء ما تهدم وإيجاد حلول للمواطنين المشردين.

من ناحية أخرى، ذكر ضابط من فريق الإنقاذ الفرنسي الذي يساعد الفرق اللبنانية أنه لا يزال هناك أمل بالعثور على ناجين تحت الركام. فقد قال الكولونيل فنسنان تيسييه “نعتقد أنه لا يزال هناك أمل بالعثور على ضحايا ناجين”، مشيراً إلى أن العمليات تجري في موقعين، أحدهما في المرفأ ” حيث نبحث عن سبعة أو ثمانية أفراد مفقودين يفترض أن يكونوا عالقين في قاعة تحكم” تهدمت جراء الانفجار.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: