ليونيل ميسي يتألق ويقود برشلونة لاجتياز نابولي ومواجهة بايرن بدور الثمانية في دوري أبطال أوروبا

قناة اليمن | برشلونة (رويترز)

تألق ليونيل ميسي وقاد برشلونة للفوز 3-1 على أرضه أمام نابولي والتفوق 4-2 في مجموع المباراتين ليبلغ دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم للموسم 13 على التوالي يوم السبت.

وبدأ برشلونة المباراة بشكل متوسط قبل أن يتقدم بهدف بعد ضربة رأس قوية من كليمو لينجليه عقب ركلة ركنية في الدقيقة العاشرة.

وأضاف ميسي الهدف الثاني بشكل رائع في الدقيقة 23 حيث راوغ أربعة مدافعين وسدد الكرة ببراعة في المرمى.

ووضع ميسي الكرة في الشباك مجددا بعد تحرك رائع لكن الحكم ألغى الهدف بداعي وجود لمسة يد بعد العودة إلى حكم الفيديو المساعد، لكن ميسي عوض ذلك سريعاً ونال ركلة جزاء حولها لويس سواريز إلى هدف.

وقلص نابولي الفارق عن طريق ركلة جزاء نفذها لورينتسو إنسيني قبل الاستراحة مباشرة.

وكان نابولي الطرف الأفضل في الشوط الثاني لكن النتيجة لم تتغير ليخرج برشلونة بالانتصار ويصبح على موعد مرتقب مع بايرن ميونيخ في دور الثمانية في لشبونة يوم الجمعة المقبل.

وتأهل بايرن إلى دور الثمانية بعدما انتصر 4-1 على تشيلسي يوم السبت ليتفوق 7-1 في مجموع المباراتين.

وقال سواريز مهاجم أوروجواي ”حققنا النتيجة التي كنا نريدها. قضينا أسبوعين للاستعداد لهذه المباراة وكنا ندرك مدى صعوبتها ولقد ظهر ذلك بالفعل خلال بعض اللحظات“.

وأضاف ”تعرضنا للمفاجأة في البداية لكن سجلنا أولا. لو كان المنافس سجل لثارت الشكوك لكن نحن سيطرنا على اللقاء ببراعة“.

وكان ميسي شعر بالاستياء بعدما تعادل برشلونة 1-1 ذهاباً في فبراير شباط، وقبل توقف طويل بسبب جائحة كوفيد-19، وقال إن ناديه لا يملك فرصة في الفوز باللقب لأول مرة منذ 2015 إذا لم يتحسن مستواه.

وربما يكون ميسي شعر بالقلق من أداء برشلونة في البداية، حيث هدد نابولي مرمى أصحاب الأرض مبكرا وسدد دريس ميرتنز كرة في العارضة في الدقيقة الثانية.

لكن أداء نابولي الهجومي تضرر من ضعف الدفاع الذي سمح للمدافع لينجليه بالتسجيل وبث الطمأنينة في لاعبي برشلونة، وحسم ميسي المواجهة سريعا بالتسجيل ثم الحصول على ركلة جزاء بعد أن وضع قدمه قبل كاليدو كوليبالي في منطقة جزاء نابولي.

واحتسب الحكم في البداية خطأ ضد ميسي لكنه تراجع واحتسب ركلة الجزاء بعد العودة إلى حكم الفيديو المساعد. وفي ظل تلقي ميسي العلاج بعد السقوط، نفذ سواريز الركلة بنجاح لتصبح النتيجة 3-صفر.

لكن واقع نجاح نابولي في إنهاء المباراة بقوة، وتسديد هيرفيج لوزانو كرة في القائم وإلغاء هدف للبديل أركاديوش ميليك بسبب التسلل، يؤكد أن برشلونة سيخوض مواجهة صعبة أمام بطل ألمانيا.

وفي باقي مباريات دور الثمانية، سيلعب أتلانتا مع باريس سان جيرمان ورازن بال شبورت لايبزيج مع أتليتيكو مدريد ومانشستر سيتي مع أولمبيك ليون. وتقام كل المباريات المتبقية حتى النهائي في لشبونة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: