فيسبوك وتويتر تصعدان حربهما ضد المعلومات المضللة عن الانتخابات الأمريكية

قناة اليمن | (رويترز)

صعدت منصات التواصل الاجتماعي على الإنترنت حربها ضد المعلومات المضللة عن الانتخابات الأمريكية، فاستحدثت فيسبوك مركزا لمساعدة المستخدمين بالموارد المتعلقة باستطلاعات الرأي ووسعت تويتر القواعد المناهضة للمعلومات الخاطئة عن الاقتراع عبر البريد والتصويت المبكر.

وتأتي هذه الخطوة في الوقت الذي تواجه فيه شبكات التواصل الاجتماعي على الإنترنت انتقادات لما وُصف بنهجها المتساهل تجاه التقارير الإخبارية الكاذبة وحملات التضليل، والتي يعتقد الكثيرون أنها أثرت على نتائج الانتخابات الرئاسية لعام 2016.

وستشمل الخطوة التي أقدمت عليها تويتر الخروج بسياسات جديدة ”تؤكد على المعلومات الدقيقة عن جميع خيارات التصويت المتاحة، بما في ذلك عن طريق البريد والتصويت المبكر“.

وقالت جيسيكا هيريرا فلانيجان نائبة رئيس تويتر للسياسة العامة في الأمريكتين لرويترز في رسالة بالبريد الإلكتروني ”نحن نركز على تمكين كل شخص مؤهل للتسجيل والتصويت من خلال الشراكات والأدوات والسياسات الجديدة“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: