روسيا: سنرد على أي عقوبات يمكن فرضها بسبب واقعة تسميم المعارض نافالني

قناة اليمن | موسكو

أعلنت روسيا اعتزامها الرد على أي عقوبات يمكن فرضها عليها على خلفية واقعة تسميم المعارض ألكسي نافالني.
وفي تصريحات لمحطة تلفزيون «روسيا 1» الحكومية، قال وزير الخارجية الروسي سيجري لافروف: «سنرد بطبيعة الحال، ولا يمكن أن يبقى الأمر دون رد فعل»، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.
وأضاف لافروف أن مبدأ المعاملة بالمثل، لم يتم إلغاؤه في العلاقات الدولية، لكنه لم يوضح طبيعة ردود الفعل التي يمكن لبلاده أن تتخذها.
وكانت الخارجية الروسية أعلنت مؤخراً أن «روسيا تتعرض لهجمات لا سبب لها وتتعرض لحملة تضليل يجري استخدامها كذريعة لتدابير عقابية جديدة».
يشار إلى أن هناك حديثاً منذ أيام عن فرض عقوبات على روسيا بسبب تسميم المعارض البارز، ومن هذه العقوبات وقف مشروع نورد ستريم 2 لنقل الغاز الروسي إلى ألمانيا عبر بحر البلطيق، غير أن ألمانيا تركت مستقبل المشروع مفتوحا حتى الآن.
ويتصاعد الضغط الدولي على موسكو من أجل البدء بإجراء تحقيقات في واقعة نافالني الذي كان تعرض لانهيار على رحلة طيران داخلي في روسيا في العشرين من أغسطس الماضي تم نقله بعدها إلى مستشفى في أومسك في سيبيريا، وبعد إلحاح من أسرته تم نقله إلى ألمانيا لتلقي العلاج في مستشفى شاريتيه في برلين، وقد استرد وعيه منذ بضعة أيام.
وتعتبر الحكومة الألمانية بعد فحوص في معمل خاص تابع للجيش الألماني أن من الثابت بما يدع مجالا للشك أن نافالني تعرض للتسميم بغاز الأعصاب نوفيتشوك الذي تم تطويره في العهد السوفياتي، وفي المقابل تنفي موسكو أي ضلوع لها في تسميم المعارض البارز.
في المقابل، ينفي الكرملين بشكل قاطع أي ضلوع في الواقعة وأعلن استعداده للتعاون على الصعيد الدولي لكشف ملابسات الواقعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: