نائب رئيس الجمهورية يهنئ المقاتلين بعيد الثورة المباركة ويُثني على احتفالاتهم بمواقع البطولة والشرف

قناة اليمن | الرياض ـ سبأنت

هنأ نائب رئيس الجمهورية نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن صالح المقاتلين الأبطال من القوات المسلحة والأمن والمقاومة وقوات التحالف وكل الأحرار المرابطين في مواقع البطولة والشرف على امتداد خطوط التماس في ربوع اليمن.

كان ذلك خلال اتصالين هاتفيين أجراهما بكل من وزير الدفاع الفريق الركن محمد المقدشي ورئيس هيئة الأركان العامة الفريق الركن صغير عزيز لمشاركتهم في احتفالات المؤسسة العسكرية والأبطال في الميادين بالعيد الـ 58 لثورة الـ 26 من سبتمبر الخالدة، والاطمئنان على أحوال المقاتلين.

ورفع وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان العامة تهاني الأبطال المقاتلين ومنتسبي الجيش الوطني للقيادة السياسية بهذه المناسبة الوطنية التي أزاح فيها اليمنيون عقوداً غابرة من الظلام الإمامي وأزمنة من التجهيل والإفقار المتعمد وانتقلوا إلى رحب الجمهورية وعصرها المبارك، مجددان في هذه المناسبة العزم على استعادة الدولة وحماية مكسب الجمهورية العظيم والذود عن أهداف ثورتي سبتمبر وأكتوبر المجيدتين.

وأشاد نائب الرئيس بالملاحم الخالدة التي يسجلها الأبطال في الجبهات ضد ميليشيا الانقلاب الحوثية المدعومة من إيران وردع محاولاتها في إعادة اليمنيين إلى الوراء، مؤكداً بأن التحام اليمنيين ببعضهم والتحام اليمن بالدور الأخوي للأشقاء في التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة يشكل صورة رائدة في التلاحم العروبي والتضحية الأخوية لحماية مهددات الهوية والمصير ضد أطماع إيرانية خبيثة تحاول الإضرار بأمن واستقرار المنطقة والعالم.

وقال نائب رئيس الجمهورية مخاطباً المقاتلين الأبطال في مواقع الشرف والفداء الجمهوري: إنكم بابتهاجكم بعيد الأعياد عيد الثورة المباركة وإيقادكم لشعلة هذه المناسبة وأنتم ترابطون في مواقع الشرف بمختلف الجبهات تجسدون على أرض الواقع نضالات الثوار الأبطال ومسيرة الحركة الوطنية وتعمّدون بدمائكم الزكية الطاهرة مبادئ سبتمبر وأكتوبر المجيدتين، باعتبارهما مصيراً لليمنيين ونهجاً لمستقبلهم المنشود في استعادة الدولة اليمنية بقيادة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، والاتجاه لبناء اليمن الاتحادي يمن العدالة والمساواة والحكم الرشيد.

واستمع نائب الرئيس خلال الاتصالين الهاتفيين إلى تقرير عن احتفالات المقاتلين وإحيائهم لهذه المناسبة الوطنية وعزيمتهم القتالية العالية وأوضاع الوحدات المختلفة، متطرقان إلى عدد من القضايا والموضوعات العسكرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: