وزير الخارجية يبحث مع نظيره الروسي سبل تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين

قناة اليمن | سبأ

بحث وزير الخارجية محمد الحضرمي، في اتصال هاتفي اليوم، مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات، وآخر تطورات عملية السلام في اليمن والجهود المبذولة للوصول إلى حل سياسي للأزمة اليمنية.

وعبر الوزير الحضرمي عن تقديره للموقف الروسي المبدئي والثابت في دعم الحكومة اليمنية والشرعية في اليمن..مؤكداً حرص الحكومة على السلام وفقاً للمرجعيات الأساسية الثلاث المتفق عليها عربياً واقليماً ودولياً.. محملاً إياه نقل تحيات فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية لفخامة الرئيس الروسي فلاديمير بوتن.

وتطرق الحضرمي خلال الاتصال، إلى قضية خزان النفط “صافر” والذي يشكل تهديداً بيئياً وانسانياً خطيراً لليمن والمنطقة وللملاحة الدولية في البحر الأحمر..مشيراً إلى أن مماطلة الحوثيين ورفضهم معالجة هذه المسألة وعدم السماح للفريق الفني الأممي من الوصول إلى الخزان بعد الجلسة الخاصة التي عقدها مجلس الأمن في يوليو ٢٠٢٠ بشأن هذه القضية تستدعي موقفاً حازماً من المجلس لتجنيب المنطقة كارثة بيئية ستمتد لعقود.

وفيما يتعلق بآلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض، أشار وزير الخارجية إلى أن الحكومة نفذت التزاماتها بموجب الآلية الخاصة بتسريع تنفيذ الاتفاق بما في ذلك تسمية رئيس الحكومة الجديدة وتعيين المحافظ ومدير الامن للعاصمة المؤقته عدن.. مؤكداً أن تشكيل الحكومة الجديدة وعودتها إلى العاصمة المؤقته عدن يشكل مكسباً لجميع اليمنيين ويشكل دفعة قوية نحو تحقيق السلام في اليمن.. مشدداً على ضرورة احترام المجلس الانتقالي الجنوبي للاتفاق وتنفيذ التزاماته وفقاً للآلية لاسيما فيما يتصل بخروج وحداته العسكرية من عدن وتمكين مدير الأمن الجديد من تولي مهامه.

واكد وزير الخارجية، أهمية تطبيع الأوضاع في محافظة ارخبيل سقطرى وانهاء التمرد العسكري فيها.. مؤكداً حرص الحكومة الحفاظ على أمن وسلمية هذه الجزيرة التي تعد إحدى مواقع التراث العالمية في اليونسكو.

من جانبه، أشاد وزير الخارجية الروسي، بالعلاقات والروابط التاريخية بين البلدين الصديقين.. مجدداً دعم موسكو لوحدة اليمن وسلامة أراضيه.. مشدداً على أهمية التوصل إلى حل سياسي ينهي الصراع والمعاناة في اليمن.

وأكد الوزير لافروف دعم روسيا الاتحادية لجهود المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث ومبادرته لإحلال السلام في اليمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: