35 منظمة تحذر من كارثة إنسانية في مأرب بسبب تصعيد المليشيات واستهدافها للمدنيين



حذرت عشرات المنظمات الحقوقية اليمنية، من كارثة إنسانية وشيكة في مأرب، بسبب تصعيد مليشيات الحوثي لهجماتها العشوائية دون أي احترام للمبادئ الأساسية للقانون الدولي الإنساني والمخاطر المترتبة على قصف تجمعات السكان المدنيين. جاء ذلك في نداء عاجل وجهته منظمة سام للحقوق والحريات والمركز الأمريكي للعدالة، إضافة إلى ٣٣ منظمة حقوقية يمنية إلى كل من منسق الشؤون الانسانية في الامم المتحدة مارك لوكوك، والمبعوث الامريكي لليمن تيموثي ليندركينج، ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة مارتن جريفيت، ومنسق الشؤون الانسانية باليمن وليام جريسلي، لحثهم على التدخل العاجل لوقف التداعيات الإنسانية الخطيرة الناتجة عن هجوم جماعة الحوثي على مدينة مأرب. وعبَّرت المنظمات عن خشيتها من كارثة إنسانية وشيكة قد تحل بالمدنية جراء الهجوم العسكري, إضافة إلى تضرر ما يقارب مليوني نازح .وأكدت المنظمات أن القانون الدولي الإنساني والاتفاقيات الدولية ذات الصلة توجب على جماعة الحوثي احترام القواعد القانونية وحماية حقوق المدنيين وتجريم كل اعتداء أو سلوك أو ممارسة من شأنها أن تستهدف أو أن تشكل خطرًا يمس المدنيين في أماكن تواجدهم وتجمعاتهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى