وزير الخارجية يناقش مع المبعوث الأمريكي فرص احياء العملية السياسية في اليمن

قناة اليمن |نيويورك

التقى وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد عوض بن مبارك، اليوم في نيويورك، مع المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندر كينغ، لبحث تطورات الأوضاع والجهود المبذولة لإحلال السلام في اليمن.

تناول اللقاء فرص أحياء العملية السياسية لإنهاء الحرب في اليمن في ظل تصعيد مليشيا الحوثي في مأرب ومحاولات التقدم في محافظة شبوة وابين، واستمرار استهدافها للبنية التحتية والاعيان المدنية في اليمن والسعودية، ومواصلة استخدام خزان صافر كورقة سياسية لتهديد اليمن والاقليم والعالم، كما ناقشا السبل الممكنة لدعم الاقتصاد اليمني واستعادة استقرار العملة الوطنية.

وأكد بن مبارك، أن الضمان لاستعادة عملية السلام في اليمن يبدأ بالضغط على مليشيات الحوثي لوقف عدوانها العسكري المستمر والقبول بوقف إطلاق نار شامل يمهد لمعالجة القضايا الإنسانية واستئناف المشاورات السياسية.

بدوره أشار المبعوث الامريكي الى أهمية مواصلة المساعي لاستعادة المسار السياسي وضرورة وقف الحوثيين لجميع العمليات العسكرية في مأرب وغيرها من المناطق والامتناع عن الأعمال المزعزعة للاستقرار في اليمن ودول الجوار.

حضر اللقاء مندوب اليمن الدائم في الأمم المتحدة السفير عبدالله السعدي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى