رئيس الجمهورية يطمئن على سلامة محافظ عدن ووزير الزراعة بعد تعرضهما لمحاولة اغتيال

قناة اليمن | الرياض

أجرى فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، اليوم، اتصالاً هاتفياً بمحافظ عدن احمد حامد لملس للاطمئنان صحته وصحة وزير الزراعة والثروة السمكية سالم السقطري ومرافقيهما بعد تعرضهما لعمل ارهابي غادر وجبان وهما يؤديان مهامهما المعتادة في العاصمة المؤقتة عدن.

ووقف فخامة الرئيس على تداعيات الحادثة من قبل المحافظ.. مهنئا الجميع على سلامتهم ووجه في الوقت ذاته كافة الأجهزة الحكومية التنفيذية والامنية والعسكرية باتخاذ الاجراءات اللازمة والكفيلة باستتباب الأمن والاستقرار.

كما وجه بإجراء تحقيقات ميدانيه شامله للوقوف على ملابسات العملية الارهابية الغادرة ومتابعة عناصرها ومرتكبيها وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع بما اقترفوه بحق الشعب والوطن واستباحة الدماء وقتل الابرياء وزعزعة أمن واستقرار عدن والمناطق الأمنه.

وقال فخامة الرئيس ” ان معركتنا مع قوى الشر والإرهاب وادواتها واذرعها المختلفة من مليشيات الحوثي وايران معركة وجودية ولا سبيل امام شعبنا الا التخلص من ادرانها والانتصار لارادة شعبنا في الامن والاستقرار والعيش الكريم وتعزيز وحدة نسيجة المجتمعي”.

وعبر مجدداً عن خالص تهانيه بسلامة المحافظ والوزير ومرافقيهما.. مترحماً على الشهداء الذين سقطوا في هذه الجريمة ومتمنيًا الشفاء العاجل للجرحى.

من جانبه عبر محافظ عدن عن امتنانه لفخامة الرئيس على مشاعره الانسانية والوطنية الدائمة تجاه وطنه وشعبه.. مطمئنًا فخامته على سلامته من العمل الارهابي الغادر والجبان.

وأكد لملس ان هذه الأعمال الارهابية العبثية لن تنال من عزيمة ابناء الوطن المخلصين في مواصلة مشروع بناء الدولة والارض والانسان وستفشل كل محاولات المتربصين وسيتم ملاحقة وتطهير خلايا الموت والدمار بمختلف اشكالها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى